3
يناير
2017
الرقابة الإدارية تنهي معاناة مرضى زراعة الكبد
نشر منذ 3 اسابيع - عدد المشاهدات : 2987

كتب / شريف الصاوى


كشفت مصادر خاصة عن تدخل هيئة الرقابة الإدارية لإنهاء معاناة مرضى زراعة الكبد في المنصورة بعد تواصل مسئوليها مع الزميل أحمد إبراهيم عقب مقال للأخير نشر اليوم الثلاثاء، بـ" فيتو" بعنوان "مرضي الكبد ضحية مصلحة الجمارك".

وكان إبراهيم نشر في مقاله أنه توقف أمس وللمرة الأولى برنامج زراعة الكبد بمركز جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة منذ أن بدأ قبل 12 عامًا.

وذكر إبراهيم في مقاله أن ذلك جاء بسبب تعنت مصلحة الضرائب في الإفراج عن أمبولات سيموليكت ( semulect) وهي حقن تستخدم فقط في زراعة الأعضاء، ولا تباع في الصيدليات، وقامت جامعة المنصورة بشرائها من إحدى شركات الأدوية والتي استوردتها من الخارج، ومنذ أسبوعين والأمبولات في جمارك مطار القاهرة.

وأوضحت المصادر أنه فور نشر المقال استجابت هيئة الرقابة وتواصل مسئولون بها مع إبراهيم للحصول على معلومات إضافية حول الشحنة لإنهاء دخولها إلى البلاد والمساهمة في إنقاذ حياة المرضي.




أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تري أن التحكيم الدولي هو الحاسم في ملف تيران وصنافير

62 صوت - 23 %

32 صوت - 12 %

6 صوت - 2 %

عدد الأصوات : 273

أخبار
ads