19
ديسمبر
2016
شاهد .. ثورة البرلمان ضد ابراهيم عيسي
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 7951

كتب : أحمد فؤاد

شهدت الجلسة العامة لمجلس النواب حالة من الغضب بسبب بعض القنوات الفضائية التي دأبت الهجوم على الدولة والبرلمان، تفجر الموقف بعد الإعلان عن قناة أجنبية تستهدف النيل من الأمن القومي لمصر ، وانسحبت المناقشات لقناة القاهرة والناس وتجاوزات الاعلامي إبراهيم عيسى ضد رئيس مجلس النواب والبرلمان ، حيث اكد الدكتور علي عبد العال أن هذه التجاوزات هي جرائم يعاقب عليها في قانون العقوبات
وهاجم الدكتور علي عبد العال رئيس الهيئة العامة للأستثمار محمد خضير وقال غاضبا لوزير الشئون القانونية والمجالس النيابية  انني تمنيت أن لا يتحدث رئيس الهيئة وأننا نعرف القانون والدستور جيدا وكان لابد ان تحضر وزيرة الأستثمار ، وذلك بعد ان قال رئيس الهيئة العامة للإستثمار أنه يطبق القانون والدستور.
وعقب النائب أسامة  هيكل ان يد الهيئة مغلولة بالفعل وانه يطبق القانون ، إلا ان عبد العال قال ان كل من درس القانون يعلم جيدا ان ضرورة بقاء الدولة مقدم على القانون والدستور ، مشيرا إلى انه يجوز للإدارة الحفاظ على الأمن القومي و أن تمنع إعلامي يقول الحكومة لا تريد قانون  الكنائس حتى يمنع بناء الصليب فإن هذا الكلام يهدد الأمن القومي المصريويؤدي لنشر الفتنة.
ومن جانبه قال وزير الشئون القانونية المستشار مجدى العجاتي ان الحكومة ستأخذ موقف إداري حيال قناة القاهرة والناس ،ومن جانبه اكد رئيس الهيئة العامة للإستثمار انه تلقى شكوى وهنا قاطعه رئيس المجلس قائلا البرلمان لا يقدم شكاوي ولكنه يطلب مما جعل رئيس هيئة الاستثمار يقول " وانه جارى  دراسة طلب البرلمان حيال الاعلامي إبراهيم عيسى وقناة القاهرة والناس "
وكان قد بدأ الدكتور على عبد العال الجلسة قائلا : ان هناك قناة تدعى قناة العربي تبث من لندن وكما ذكر لي النواب أن هذه القناة تأخذ موقفا معاديا من الدولة المصرية ، لذا اردت ان احيطكم علما والفت انتباهكم لذلك.
واكد النائب مصطفى بكري انه كان من الضرورى أن يكون وزير الاستثمار ورئيس الهيئة العامة للأستثمار حاضرا هذه الجلسة ، وقد حضر رئيس الهيئة العامة للإستثمار .
وقال" بكري" ان البرلمان المصري مؤسسة تعبر عن الشعب المصري ولابد ان نكون حريصين عليها ولكننا امام فلدينا الزميل الاعلامي إبراهيم عيسى الذي قال ان البرلمان يسعى لتعديل مدة الرئيس وقال بالحرف أننا نصابين وأفاقين ، وان عبد العال يفتقد للسياسة وكان عضو في الحزب الوطني للترقيات.
واشار إلى ان البرلمان لا يمكن ان يقف امام حرية التعبير ولكن هناك فرق كبير بين حق الانتقاد والتشكيك الهدف الإثارة والكذب ، مشيرا إلى اننا امام منظومة لا تلتزم بقيم وقوانين ولو كانت الحرية غير مسئولة في اي بلد فلتخبرونا.
وأوضح أننا امام جيل رابع من الحروب تمويل أجنبي واعلام غير مسئول إلى درجة التي جعلت النواب يواجهون كلام من الشارع بسبب هذا التشكيك ، متسائلا ان التشكيك يدخل ضمن حرية الرأي والتعبير .
وطالب رئيس الهيئة العامة للأستثمار بضرورة أتخاذ الاجراءات اللازمة للحفاظ على مؤسسات مصر وامن مصر القومي .
وقال النائب معتز محمود ان احدى القنوات اتصلوا بي من شهر لمداخلة ، ووجدت ان هذه القناة ذات اهداف سياسية ولا تسعى للإعلام الحر وتتبنى موقفا من مصر .
وشدد لى ضرورة تحري أهداف القنوات الأجنبية ومن متابعتي لهذه القنوات وجدت انها تحصل على تمويلات من دول ولذلك لزم التنبيه.
وقال محمد ماهر حامد هل يوجد ميثاق شرف في البرلمان يلزم النواب بعدم الظهور في هذه القنوات ، مشيرا الى ان هناك نواب يظهرون في هذه القنوات ويهاجمون البرلمان متسائلا هل الدنيا " مفتوحة سداح مداح" وخاصة ان هناك نواب يهاجمون المجلس ورئيس المجلس.
وطالب بضرورة اتخاذ موقف حيال النواب الذين دأبوا على مهاجمة المجلس في هذه القنوات.
وطالب محمد نجاح بضرورة عقاب من يخطأ في حق المجلس والنواب ، مطالبا من الدكتور علي عبد العال بضرورة ردع هؤلاء النواب
بينما قال عاطف مخاليف أنه توجد قنوات تتبع دول كبيرة جدا وتهدف أن تاخذنا في اتجاه عكس الوطن ومصالحه العليا ، وتذهب بنا أن نكون في مواجهة الدولة .
وأشار ان من حق النواب الظهور في الإعلام ولكن لابد من مراعاة مصالح البلد ، فإذا أقتضت مصالح الوطن عدم الظهور فيجب ان نراعي مصالح الوطن.
وقال طاهر أبو زيد لابد من وجود وزير للإعلام للتنسيق بين مختلف الهيئات ، مشيرا إلى ضرورة الالتزام بالمسميات داخل المجلس ونرحب بتكوين الائتلافات لاثراء الحياة النيابية فهناك احزاب لها ممثلين وأرجو ان نلتزم بالائحة نصا وصراحتا فهناك مسميات غير لائحية .
وقال علي عبد الونيس علينا ان نطبق اللائحة حيال من يرتكبوا اخطاء في حق المجلس.





أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد احالة أي متجاوز في حق الجيش المصري للمحاكمة العسكرية ؟

154 صوت - 36 %

17 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 428

أخبار
ads